1. youtube
  2. rss
إظهار / إخفاء الإعلاناتإعلانـــات بريدة نت
شركة هضاب المجد
عدد الضغطات : 3,059 المكتبة الرقمية
عدد الضغطات : 10,926
مسابقة الوفاء
عدد الضغطات : 6,333 المكتبة الرقمية
عدد الضغطات : 1,908
رعاية بريده نت
عدد الضغطات : 7,275 المكتبة الرقمية
عدد الضغطات : 3,700
جمعية ابناء
عدد الضغطات : 2,031 بنر اعلاني صغير
عدد الضغطات : 2,345
مركز تحميل بريدة نت






العودة   بريدة نت > المنتديات التعليمية والصحية > الطب والصحة > قسم اسئل طبيبك

قسم اسئل طبيبك سؤال وجواب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 08-08-2009, 03:45 PM   #1
حمد المضيان
نائب المدير
الصورة الرمزية حمد المضيان
 
حمد المضيان مميزحمد المضيان مميزحمد المضيان مميزحمد المضيان مميز حمد المضيان غير متواجد حالياً

تحديد جنس الجنين حلما أصبح حقيقة بمجموعة د. سليمان الحبيب الطبية
د. البقنة :عزل الحيوانات المنوية وخزعة الأجنة أساليب لتحديد جنس الجنين
د. حمزة :الأجهزة الحديثة تساعد على إنتاج أجنة من الدرجة الممتازة
د.أبو رافع :أهمية دراسة الحالة قبل إختيار برنامج تحديد جنس الجنين.. وخزعة الأجنة أفضل الأساليب
د. حمزة:نتائج أطفال الأنابيب اَمنة تماماً ومقاربة للحمل الطبيعي
د. شاذية:أتباع أساليب حديثة لتحديد جنس الجنين.. وإستبعاد الأمراض الوراثية




هناك العديد من الأساليب الحديثة التى ساعدت المتزوجين فى تحديد جنس الجنين والوقاية من إصابة الأجنة بالأمراض الوراثية كما ان وجود وحدة معالجة العقم والمساعدة على الإنجاب بمجموعة د.سليمان الحبيب الطبية وتطور تقنية الحقن المجهرى وأطفال الانابيب أدى إلى فتح باب الأمل للأزواج الراغبين فى الإنجاب سواء للذكور أو الإناث بفضل الله ثم الإستشاريين المتخصصين من حملة البورد الامريكى والكندى والزمالة البريطانية فى هذا المجال والذين يتمتمعون بالخبرة الطويلة والتى تصل الى 13 عاما فى علاج تأخر الإنجاب والعقم وإجراء أكثر من 2000 عملية أطفال أنابيب سنويا والوصول بمعدل نتائج الحمل بنسبة أعلى من المعدل المقبول لدى المنظمة الأوربية لخصوبة الإنسان.

فحص الحيوانات المنوية بإستخدام كاميرا رقمية
وتتميز الوحدة بتجهيزها بأحدث ما توصلت اليه تكنولوجيا الإنجاب والتعامل بدقة مع كل حالة على حدة والمحافظة على السرية التامة والعناية بالمرضى كما تتضمن نظام يضمن ويحفظ خصوصية المراجعين ومراعاة السرية والخصوصية والدقة بحيث تخضع كل حالة منفردة لنظام كودى مرتبط بالكمبيوتر ونظام رقابى صارم، وتجهيز وحدة تكييف خاصة ونظام دقيق لفلترة الهواء بنسبة 99 % وإضاءة لاتؤثر على نمو الاجنة وتأمين عمليات نقل وسحب البويضات ووجود خاصية فحص عدد الحيوانات المنوية عن طريق كاميرا رقمية وإمكانية تحديد جنس الجنين.

تحليل السائل المنوى بسرعة ودقة عاليتين
ويتميز المختبر الموجود بوحدة العقم بوجود جهاز الحقن المجهرى ويستخدم فى الحالات التى تكون فيها الحيوانات المنوية قليلة العدد وجهاز الليزرويستخدم لترقيق وتشطيب جدار الأجنة فى الحالات التى تكون فيها سماكة جدار الاجنة أكثر من المعدل الطبيعى وجهاز تحليل السائل المنوى بواسطة الكمبيوتر والذى يضمن تحليل السائل بسرعة ودقة عاليتين وجهاز تجميد النطاف والأجنة ويستخدم لتجميد النطاف والحيوانات المنوية المستخلصة من أنسجة الخصية لإستعمالها لاحقا والقدرة على تحديد جنس الجنين.


وحول أساليب وإمكانيات تحديد جنس الجنين كان لنا هذا الحوار مع نخبة من الكفاءات الطبية العاملة بمجموعة د.سليمان الحبيب الطبية وهم د.محمد البقنة استشارى أمراض النساء والولادة وعلاج العقم وأطفال الأنابيب الحاصل على الزمالة الكندية فى أمراض النساء والولادة والعقم ، د.رامى حمزة استشارى أمراض النساء والولادة الحاصل على الزمالة البريطانية فى أمراض النساء والولادة وعلاج العقم ،د باسم أبو رافع استشارى أمراض النساء والولادة الحاصل على الزمالة الكندية فى علاج العقم وأطفال الأنابيب ،أ.د.زينب أبو طالب استشارية أمراض النساء والولادة وعلاج العقم الحاصلة على البورد العربى فى أمراض النساء والولادة وأطفال الأنابيب.
ومن مستشفى د. سليمان الحبيب د. شاذية مقصود استشارى امراض النساء والولادة وعلاج العقم.

فصل الحيوان المنوى الذكرى بإستخدام تقنيات خاصة
فى البداية د.البقنة ماذا عن الأساليب المتطورة في مجال الإنجاب وتحديد جنس الجنين ؟
هناك أساليب حديثة ساعدت المتزوجين في تحديد جنس الجنين وتجنب الإصابة بالأمراض الوراثية لدى أولادهم ، ويتم ذلك بإتباع طريقتين لدى الأطباء المختصين الأولى تكون فى فترة ما قبل الحمل والتلقيح ، حيث تعتمد هذه التقنية على تصنيف الحيوان المنوى من خلال فصل الحيوانات المنوية الذكرية والأنثوية بإستخدام أدوات خاصة.
تقنيات وأساليب متعددة للعلاج
كما توجد طريقة أخرى أكثر دقة ونجاحاً تعتمد على عزل الحيوانات المنوية بإستخدام محتويات المادة الوراثية DNA ، ودراسة الناتج بطريقة صنع الكروموزومات Fish التى إستطاعت أن تجهز عينة غنية بالحيوانات المنوية المرغوب فيها والتى يمكن إستخدامها فى الحقن الصناعي أو أطفال الأنابيب التقليدية أو الحقن المجهرى.
ويتم تحديد جنس الجنين عن طريق أخذ خزعة من الأجنة PGD والذى تصل نسبة نجاحها الى 99 % ، وعمل ثقب فى جدار الجنين المتكون بعد ثلاثة أيام من إجراء التلقيح المجهرى خارج الرحم ، وعند وصول الجنين إلى مرحلة تكوين 8 خلايا يتم سحب خلية واحدة من دون أى ضرر على الجنين ذاته ثم يتم دراسة الخلية من خلال طريقة Fish لتحديد جنس الجنين ويتم إرجاع الأجنة المرغوب فيها فقط.
إمكانية إستبعاد الأمراض الوراثية اثناء العملية
يتم دراسة الصفات الوراثية لإستبعاد الكثير من الأمراض والعيوب الوراثية ، وهذه الطريقة تستخدم في أغلب الأحيان لأغراض طبية بحتة من أجل إستبعاد الأمراض الوراثية التي قد تكون متواجدة في أحد الجنسين ، ويقوم الطبيب المختص بدراسة كل حالة طبياً قبل الإختيار والبدء فى برنامج إختيار جنس المولود.
نريد أن نعرف كيف يتم فحص السائل المنوى د.البقنة؟
يتم أخذ عينات من السائل المنوى لتحليلها وفحصها ومعرفة نسبة الحيوانات المنوية باستخدام جهازCASA الذي يحدد عدد الحيوانات المنوية عن طريق كاميرا رقمية حيث يمتنع المريض عن ممارسة العلاقة الجنسية لمدة 5 ايام قبل اعطاء العينة، ومن المعروف أن السائل المنوى لدى الرجل الطبيعى يتكون من 90% سوائل مفرزة من الغدد المختلفة في الخصية للجهاز التناسلي أي من البروستات.

وما هوالفرق بين الحمل الطبيعي والحمل بواسطة أطفال الأنابيب؟
حتى يحصل الحمل في الحالة الطبيعية تحدث إباضة من أحد المبيضين لبويضة واحدة يتم إلتقاطها إلى داخل قنوات فالوب التي تصل المبيضين إلى جوف الرحم ، ويتم إلتقاء حيوان منوي طبيعي نشط مع البويضة الناضجة في الطرف الخارجي من قناة فالوب ليحدث ما يسمى بتلقيح البويضة وتكوين أول خلية في عمر الجنين ، وتستمر هذه الخلية في الإنقسام بمعدل مرة في اليوم حتى تصل إلى جوف الرحم في حوالي اليوم الرابع حيث تنغرس في بطانة الرحم الجاهزة لإستقبال الحمل وهكذا يبدأ الحمل ، أما في عملية أطفال الأنابيب فإنه يتم سحب البويضة من المبيض قبل الإباضة إلى خارج الجسم ويحدث التلقيح في المختبر بإستعمال حيوان منوي من الزوج ، ويتم حضانة الجنين المتكون لمدة يومين إلى خمسة أيام ومن ثم يتم ترجيع الجنين إلى جوف الرحم من خلال عنق الرحم .

هذا يقودنا إلى السؤال عن تخوف البعض من نتائج الحمل عن طريق أطفال الأنابيب ، فهل هذا مبرر؟
هذه المخاوف في غير محلها حيث لايوجد أي إختلاف لنتائج الحمل بين الطريقة الطبيعية وبين عملية أطفال الأنابيب ، فخلال السنوات السابقة تم ولادة أكثر من 3 مليون طفل في العالم عن طريق عملية أطفال الأنابيب كما تم دراسة ما لا يقل عن 100 ألف طفل منهم في مختلف أنحاء العالم ، ولا يوجد دليل علمي قوي يثبت أي زيادة في التشوهات الخلقية الرئيسية أو إختلاف في مستوى ذكاء الأطفال من عمليات أطفال الأنابيب ، لهذا فإن عملية أطفال الأنابيب والتلقيح المجهري عملية آمنة والحمل الناتج عنه حمل مماثل للحمل الطبيعي بل إنها تعطي أفضل فرصة نجاح يمكن الحصول عليها ، حيث تشير الدراسات إلى أنه حتى في الأزواج الطبيعيين فإن فرصة الحمل الطبيعي لديهم كل شهر لاتتجاوز 25 % ، بينما يعطي العلاج بطريقة أطفال الأنابيب فرصة جيدة جداً بالمقارنة مع فرص الحمل الطبيعي إذا كانت لديهم مشكلة مثل عدد الحيوانات المنوية أو إنسداد قنوات الحمل ( 35 – 40 % ) .
وضح لنا ببساطة تقنية عمليات أطفال الأنابيب د.رامى حمزة ؟
تتم تقنية أطفال الأنابيب بالنسبة للرجل أو المرأة من خلال تلقيح البويضة خارج جسم المرأة بالحيوان الذكري للزوج ، حيث يتم إعطاء السيدة بعض العقاقير لتحفيز المبيض لإنتاج عدد من البويضات التي يتم سحبها بواسطة إبرة تحت توجيه الأشعة بالموجات فوق الصوتية ، ثم يتم تلقيحها بالحيوان الذكري للزوج وبعد ذلك يتم الإخصاب وإعادته للرحم من اليوم الثاني إلى اليوم الخامس بعد أن يكون الجنين قد إنقسم إلى إنقسامات متعددة من الخلايا ، وهناك طريقة أخرى للتغلب على مشكلة عدم قدرة الحيوان المنوي على الإخصاب وعدم قدرته على إختراق البويضة حيث يتم حقن الحيوان المنوي للزوج في البويضة تحت المجهر ICSI مما يؤدى إلى زيادة نسبة الإخصاب بدرجة عالية ، كما منح التلقيح المجهري ICSI فرصة الإنجاب للرجال الذين يعانون من قلة عدد الحيونات المنوية أو عدم خروجها من السائل المنوي نتيجة لإنسداد الحبل المنوي .
خزعة الأجنة أسلوب لتحديد جنس الجنين وإستبعاد الأمراض الوراثية
وما الذي وصل إليه العلم في مجال تحديد جنس الجنين وما فرص نجاحه د.حمزة ؟
تنقسم طرق تحديد الجنس في برنامج تقنية الإنجاب إلى مستويين الأول يأتي في فترة ماقبل الحمل "قبل التلقيح" ، وتعتمد هذه التقنية على تصنيف الحيوان المنوي من خلال فصل الحيوانات المنوية الذكرية والأنثوية بإستخدام أدوات خاصة كما تعتبر الأكثر إنتشاراً في العالم لكنها لاتقوم بعمل فصل تام لا تتجاوز 70 % بين الحيوانات المنوية وبالتالي فإن نسبة نجاحها محدودة.
الأجهزة الحديثة تساعد على إنتاج أجنة من الدرجة الممتازة
وما هو المستوى الثاني لطرق تحديد جنس الجنين د.حمزة ؟
المستوى الثاني من طرق تحديد الجنس هو أسلوب أخذ خزعة من الأجنة PGD والذي تصل نسبة نجاحه الى 99 % حيث يقوم إختصاصي الأجنة بعمل ثقب في جدار الجنين المتكون بعد ثلاثة أيام من إجراء التلقيح المجهري خارج الرحم ، وعند وصول الجنين إلى مرحلة 8 خلايا يتم سحب خلية واحدة من دون أي ضرر على الجنين ذاته ثم يتم دراسة الخلية من خلال طريقة Fish لتحديد جنس الجنين ولايتم إرجاع إلا الأجنة المرغوب فيها ، كما يتم دراسة الصفات الوراثية لإستبعاد الكثير من الأمراض والعيوب الوراثية ، وتستخدم هذه الطريقة في أغلب الأحيان لأغراض طبية بحتة من أجل إستبعاد الأمراض الوراثية التي قد تكون متواجدة في أحد الجنسين ، كما يجب على الأطباء والعلماء دراسة كل حالة طبياً قبل الإختيار والبدء في برنامج إختيارجنس المولود حتى لايكون هناك إختلال في التوازن البشري الذي فرضه الله سبحانه وتعالى .
هل يمكن أن يحدث خطأ أثناء نقل البويضات ؟
لا يجب أن يكون هناك خطأ ولا مجال للخطأ أثناء نقل البويضات أو بما يتعلق بمعلومات المريض ، وعلى سبيل المثال عندما نأخذ تحليلاً للزوج أو سحب البويضات للمرأة فهناك شخصان يقومان على أخذ الإسم الكامل للزوجة ورقم سرى وكذلك إسم الزوج وأرقام الملفات الطبية ، فحتى لو كان هناك تشابه في الإسم الثلاثي فلن يكون هناك تشابه لأسماء الزوجين وإذا كان إسم الزوج والزوجة متشابهين سيكون الرقم السرى مختلفاً وسيختلف رقم الملف ، فلا يجب أن يكون هناك خطأ فجميع المراكز المتقدمة توفر طرقاً اَمنة لتمنع الخطأ كما أن الخطوات السابق ذكرها يعاد تكرارها أكثر من مرة .
وماذا عن تقنية غربلة وفصل الحيوانات المنوية د.باسم ابو رافع؟
يتم اللجوء الى طريقة فصل الحيوانات المنوية بالاعتماد على محتويات المادة الوراثية (DNA) وتسمى هذه الطرقة (Sperm Separation ) وترتكز طريقة الفصل هذه على أن الحيوان المنوي الحامل للكروموسوم الأنثوي يحتوي على المادة الوراثية DNA بما يقارب 2,8 % أكثر من الحيوان المنوي الحامل للكروموسوم الذكري . وبناء عليه فان هذا الاختلاف يمكن قياسه وبالتالي فصل الحيوانات المنوية الذكرية عن الأنثوية بأدوات معقدة ودقيقة تسمى (Flow Cytometer Instrument ) وهي أداة تستخدم لدراسة وحساب الخصائص الكيميائية والوظيفية للخلية .
أرقى الخدمات الصحية بإستخدام أحدث التقنيات الطبية
ولفحص دقة ونقاوة الفصل هذه يمكن دراسة الناتج بطريقة FISH وفيها يتم صبغ الكروموسومات لجزء من العينة التي تم فصلها ليعطى كروموسوم الحيوان المنوي الذكري اللون الأخضر وكروموسوم الحيوان المنوي الأنثوي اللون ( الزهري / الأحمر ) ومن ثم تدرس هذه العينة تحت الميكروسكوب لدراسة دقة الفصل ونقاوته ، أن السائل المنوي بالحالة الطبيعية يحتوي بصورة تقريبية على 50 % حيوانات منوية أنثوية و50 % حيوانات منوية ذكرية باستثناء بعض الحالات الشاذة بعد ذلك يتم استخدام العينة المجهزة أما للحقن الاصطناعي IUI أو لأطفال الأنابيب C-IVF أو للحقن المجهري (ICSI) بنسب نجاح تصل الى 80 % بفضل التقنيات الطبية الحديثة.
وماذا عن اختيار جنس المولود باستعمال طريقة فصل الأجنة د.باسم؟
ان هذه الطريقة هي أكثر الطرق ضماناً للنجاح حالياً حيث أن نسبة نجاح الحمل بالجنين المراد تحديده تصل من 99-100% وقبل التطرق لتفاصيل هذه العملية يتم مناقشة الموضوع مع الزوجين ودراسة بعض النقاط المهمة ومنها:
1) عمر الزوجة .
2) عدد الأطفال في العائلة وجنسهم .
3) الوضع الصحي للزوجة وإمكانية تكرار الحمل وطريقة الولادة .
4)التاريخ الاسرى للأمراض الوراثية
5)نسبة تقبل حصول حمل بجنين غير مطلوب كون هذه الطريقة محصورة تقريباً من الخطأ فإن هذا يجنب المريضة الحمل الإضافي والتكاليف واختصار الوقت والجهد للعائلة ككل وتتم هذه الطريقة بعدة مراحل متمثلة فى الاتى:
1) المرحلة الأولى : برنامج تحريض الإباضة عن طريق إبر هرمونات تعطى للزوجة من بداية الدورة . ويتم خلال البرنامج مراقبة البويضات باستمرار لغاية وصولها الحجم المطلوب للسحب.
2) المرحلة الثانية : سحب البويضات من الجسم عن طريق إبرة مهبلية خاصة تحت التخدير ويتم بنفس اليوم تلقيح البويضة مجهرياً . وهنا يتساءل بعض المرضى عن إمكانية فصل الحيوانات المنوية بطريقة الغربلة قبل إجراء عملية التلقيح ألمجهري لزيادة عدد الأجنة للجنس المطلوب وتعتبر هذه التقنية قيد البحث.
3) المرحلة الثالثة : وضع الأجنة في حاضنات خاصة وتركها لمدة 3 أيام لحين وصول كل جنين إلى مرحلة 6-8 خلايا ويتم حينها ثقب جدار الجنين وسحب خلية واحدة من غير أن يؤدي ذلك إلى ضرر أو أذى في الجنين وتدرس الخلية بطريقة صبغ الكروموسومات (FISH) لتحديد جنس الجنين وكذلك دراسة بعض الفحوصات الكروموسومية .
4) المرحلة الرابعة : إرجاع الأجنة من الجنس المطلوب ولا يتم إرجاع إلا الأجنة المرغوب في جنسها والأجنة السليمة ونود أن نذكر هنا أن هناك حالات لا يكون هناك أجنة سليمة أو من الجنس المطلوب ولا يتم الإرجاع في هذه الحالة ويلغى البرنامج .
وما يميز هذه الطريقة عن غيرها من طرق تحديد جنس المولود أنها أكثر ضماناً وتصل نسبة نجاحها تقريباً إلى 100% كما أنها لا تشكل خطراً على الأجنة حيث ان الخلية المفحوصة تؤخذ من جنين مازال في طور الإنقسام مما يجنب حدوث تشوهات أو تأثيرات جانبية على المولود لاحقاً ولكن تقلل نسبة حدوث الحمل بدرجة بسيطة جداً عن الطرق الأخرى لأطفال الأنابيب العادية التي لا يصاحبها اختيار لجنس المولود . وأصبحت هذه الطريقة شائعة جداً في هذه الأيام .
العلاج يعتمد على التشخيص السليم

وماذا عن الوسائل الحديثه الأخرى لتحديد جنس المولود د.شاذية ؟
التشخيص الجيني عن طريق الزرع المسبق ويعتمد على إعطاء المرأة أدوية خاصة مما تؤدي إلى إنتاج عدد من البويضات، من ثم شطفها، ويتم شطفها بإبرة من المبيض ويتم تلقيحها بالحيوانات المنوية، وبعد ذلك تنمو في الأنابيب من 5 – 10 خلايا و باستخدام ألوان فلورسنت يظهر الذكر ذو خيط أخضر وخيط أحمر، والأنثى يكون الخيطان بلون أخضر، ومن ثم يتم وضع اثنين أو ثلاثة منها حسب الجنس المطلوب في رحم الأم.
ترشيح الألبومين: وتعتمد على الطرد المركزي للحيوانات المنوية لفصل الحيوان المنوي X عن Y والفكرة في أن Y أخف وزناً يرتفع لأعلى وينزل X الأثقل لأسفل، مجرد فصل الحيوانات المنوية يتم إدخالها عن طريق التلقيح الرحمي، فإذا كان مطلوب بنت تتناول الأم عقاراً خاصاً للخصوبة.
مميزات تقنية أطفال الانابيب
وماذا عن تقنية عمليات أطفال الأنابيب د. شاذية ؟
تتم تقنية أطفال الأنابيب بالنسبة للرجل أو المرأة من خلال تلقيح البويضة خارج جسم المرأة بالحيوان الذكري للزوج ، حيث يتم إعطاء السيدة بعض العقاقير لتحفيز المبيض لإنتاج عدد من البويضات التي يتم سحبها بواسطة إبرة عن طريق الأشعة بالموجات فوق الصوتية ، ثم يتم تلقيحها بالحيوان الذكري للزوج وبعد ذلك يتم الإخصاب وإعادته للرحم من اليوم الثالث إلى اليوم الخامس بعد أن يكون الجنين قد إنقسم إلى إنقسامات متعددة من الخلايا ، وهناك طريقة أخرى للتغلب على مشكلة عدم قدرة الحيوان المنوي على الإخصاب وعدم قدرته على إختراق البويضة حيث يتم حقن الحيوان المنوي للزوج في البويضة تحت المجهر ICSI مما يؤدى إلى زيادة نسبة الإخصاب بدرجة عالية ، كما منح المجهر ICSI فرصة الإنجاب للرجال الذين يعانون من قلة عدد الحيونات المنوية أو عدم خروجها من السائل المنوي نتيجة لإنسداد الحبل المنوي .
مميزات التلقيح الصناعى فى انتاج الأجنة
وماذا عن طرق التلقيح المتبعة سواء الصناعى أو المجهرى؟
بالنسبة للتلقيح الصناعي يعتبر وسيلة علاجية بسيطة بدون مضاعفات جانبية وفكرته تعتمد على فرز عينة السائل المنوى وغسلها حتى نحصل على أفضل ما فيها من الحيوانات المنوية ، ومن ثم تركيزها إلى حجم أصغر في سائل مناسب يشجع حركة ونشاط هذه الحيونات المنوية ، ثم يتم حقن هذه العينة داخل جوف رحم الزوجة فى وقت الإباضة وبهذا نكون قد أوصلنا أكبر عدد ممكن من الحيوانات المنوية إلى أقرب ما يكون من البويضة، وهناك مميزات مهمة جداً لهذه الطريقة حيث يتم تجنيب الإفرازات المهبلية وإفرازات عنق الرحم التى قد تكون قاتلة أو مضرة للحيوانات المنوية ولاتوجد الام اثناء الجراحة ، كما أن هذه الطريقة العلاجية يمكن الإستفادة منها في الحالات التي يتعذر فيها الجماع بين الزوجين وليس فقط عند عقم الرجل.
مميزات التلقيح المجهرى
ويتم اللجوء إلى التلقيح المجهرى فى حالة قلة عدد الحيوانات المنوية أو إنخفاض نشاطها وزيادة نسبة الحيوانات المنوية المشوهة ، وعمل هذا الإجراء يحتاج فى البداية إلى سحب البويضات خارج الجسم وإزالة القشرة الخارجية للبويضة عن طريق اشعة الليزر ثم يتم تثبيتها وحقنها بحيوان منوى طبيعى نشيط ، ويتم إرجاع البويضة المخصبة أو الجنين إلى جوف الرحم بعد 3 إلى 5 أيام باستخدام الليزر.

التوقيع:
للتواصل مع إدارة الموقع والمركز الإعلامي


  رد مع اقتباس


قديم 08-16-2011, 12:09 AM   #3
mohammaed
عضو جديد
 
mohammaed مبتدئ mohammaed غير متواجد حالياً
افتراضي

الله يكتب مافيه الخير ويرزقكم الذريه الصالحه
انا من المنطقة الشرقيه ابي رقم التلفون والعنوان للمستشفى
واذا امكن تكليف تحديد نوع الجنين

  رد مع اقتباس


قديم 11-12-2011, 11:38 PM   #4
الماس الاموره
عضو جديد
 
الماس الاموره مبتدئ الماس الاموره غير متواجد حالياً

الله يكتب مافيه الخير ويرزقكم الذريه الصالحه
انا من المنطقة الشرقيه ابي رقم التلفون والعنوان للمستشفى
واذا امكن تكليف تحديد نوع الجنين

للرفع

  رد مع اقتباس


قديم 11-13-2011, 07:05 AM   #5
mohammaed
عضو جديد
 
mohammaed مبتدئ mohammaed غير متواجد حالياً

اتمنا من الأخوان الرد حتى نسفيد من تحديد جنس الجنين
والله اني جاد واتمنا من الله العزيز الغدير أن يرزقني اولاد ذكور
انا ابلغ من العمر 45 سنه وعندي سته بنات الله يخليهم ويرزقهم الذريه الصالحه
وكان عندي ولد واحد وقدر الله عليه وتوفي بحادث سياره وهو يبلغ من العمر 19 سنه
واتمنا من الله العزيز الغدير أن يرزقني اولاد ويرزق كل محروم
امــــــــــــــــــين

  رد مع اقتباس


قديم 11-14-2011, 02:52 PM   #7
вίήţ Śάℓά7
مَنْ حَسْنّيْ آلْحَسَّنٌ آنْخَرسْ
الصورة الرمزية вίήţ Śάℓά7
 
вίήţ Śάℓά7 قمة التميز والإبداعвίήţ Śάℓά7 قمة التميز والإبداعвίήţ Śάℓά7 قمة التميز والإبداعвίήţ Śάℓά7 قمة التميز والإبداعвίήţ Śάℓά7 قمة التميز والإبداعвίήţ Śάℓά7 قمة التميز والإبداعвίήţ Śάℓά7 قمة التميز والإبداعвίήţ Śάℓά7 قمة التميز والإبداعвίήţ Śάℓά7 قمة التميز والإبداعвίήţ Śάℓά7 قمة التميز والإبداعвίήţ Śάℓά7 قمة التميز والإبداع вίήţ Śάℓά7 غير متواجد حالياً



ع,ـــــوآآفي عً آلطرح,’~

مآآننحرم من جديدكْكْ,’

التوقيع:
عندمآ تحتآجني أكون لك أنثى كآملة بِ قلب أمّ ..~
وعندمآ أحتآجك فَ أنا طفلة لمْ تُفطم بعد ..!

الآستغفآر

القرآن الكريم كآمل بِ صوت مآهر المعيقلي
  رد مع اقتباس


قديم 11-14-2011, 08:56 PM   #8
الماس الاموره
عضو جديد
 
الماس الاموره مبتدئ الماس الاموره غير متواجد حالياً

نتمنـــــــــــى‘‘ الــــــــرد قــــريباَ

  رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أصبح, مستشفى, الحبيب, الجنين, تحديد, حلما, جوز, حقيقة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:59 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi